تعريف المصطلحات
 
دليل الاستخدام
 
معلومات حول المنظومة
 
العنف المبني على النوع الاجتماعي :: العنف والتمييز

أكد دستور 2014 ضمن الفصل 21 منه على ضرورة المساواة وعدم التمييز بين المواطنين والمواطنات. 

قد عرفت اتفاقية القضاء على أشكال التمييز ضد المرأة التمييز بأنه "أي تفرقة أو استبعاد أو تقييد يتم على أساس الجنس ويكون من آثاره أو أغراضه، توهين أو إحباط الاعتراف للمرأة بحقوق الإنسان والحريات الأساسية في الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والمدنية أو في أي ميدان آخر، أو توهين أو إحباط تمتعها بهذه الحقوق أو ممارستها لها، بصرف النظر عن حالتها الزوجية وعلى أساس المساواة بينها وبين الرجل". 

في حين اعتبره بروتوكول حقوق المراة في إفريقيا بأنه " أي تمييز أو إبعاد أو تقييد، أو أي معاملة تمييزية على أساس الجنس، تستهدف أو ينتج عنها إضعاف أو إبطال الاعتراف للمرأة بحقوق الإنسان والحريات الأساسية في جميع ميادين الحياة بغض النظر عن حالتها الاجتماعية، أو تضعف أو تبطل تمتع المرأة أو ممارستها لحقوق الإنسان والحريات الأساسية".

وقد تلاءم القانون الأساسي عدد 58 لسنة 2017 حين عرف التمييز ضد المرأة بأنه "كل تفرقة أو استبعاد أو تقييد يكون من آثارها أو أغراضها النيل من الاعتراف للمرأة بحقوق الإنسان والحريات على أساس المساواة التامة والفعلية في الميادين المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، أو إبطال الاعتراف للمرأة بهذه الحقوق أو تمتعها بها وممارستها بغض النظر عن اللون أو العرق أوالدين أو الفكر أو السن أو الجنسية أو الظروف الاقتصادية والاجتماعية أو الحالة المدنية أو الصحية أو اللغة أو الإعاقة. 

ولا تعتبر تمييزا الإجراءات والتدابير الإيجابية الرامية إلى التعجيل بالمساواة بين الجنسين".

ويعتبر التمييز بسبب الجنس هو الموجب الأساسي للعنف الذي يسلط على المرأة إذ عرف القانون الأساسي عدد 58 لسنة 2017 المؤرخ في 11 أوت 2017 المتعلق بالقضاء على العنف ضد المرأة هذا العنف بأنه " كل اعتداء مادي أو معنوي أو جنسي أو اقتصادي ضد المرأة أساسه التمييز بسبب الجنس والذي يتسبب في إيذاء أو ألم أو ضرر جسدي أو نفسي أو جنسي أو اقتصادي للمرأة ويشمل أيضاً التهديد بهذا الاعتداء أو الضغط أو الحرمان من الحقوق والحريات، سواء في الحياة العامة أو الخاصة." وذلك تماشيا مع الإعلان العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة (1993) "أي فعل عنيف تدفع إليه عصبية الجنس ويترتب عليه، أو يرجح أن يترتب عليه، أذى أو معاناة للمرأة، سواء من الناحية الجسمانية أو الجنسية أو النفسية بما في ذلك التهديد بأفعال من هذا القبيل أو القسر أو الحرمان التعسفي ممن الحرية، سواء حدث ذلك في الحياة العامة أو الخاصة". 

وهو نفس ما أكد عليه بروتوكول حقوق المراة في إفريقيا (بروتوكول مابوتو) حين عرف العنف ضد المرأة بأنه "جميع الأعمال المرتكبة ضد المرأة التي تسبب أو من شأنها أن تسبب معاناة جسدية أو جنسية أو نفسية أو ضرر اقتصادي بما في ذلك التهديد بالقيام بمثل هذه الأعمال أو بفرض قيود تعسفية على المرأة أو حرمانها من الحريات الأساسية في الحياة العامة أو الخاصة سواء في أوقات السلم أو في حالة النزاعات أو الحرب".

 وقد جرم القانون الوطني التمييز لأول مرة في الفصل 21 من القانون الأساسي عدد 58 لسنة 2017 الذي ينص على أنه "يعاقب بالسجن من شهر إلى عامين وبخطية من ألف دينار إلى خمسة آلاف دينار أو بإحدى هاتين العقوبتين من تعمد ارتكاب التمييز على معنى هذا القانون إذا ترتب عن فعله :

 ـ حرمان أو تقييد تمتع الضحية بحقوقها أو الحصول على منفعة أو خدمة. ـ منع الضحية من ممارسة نشاطها بصورة عادية.

 ـ رفض تشغيل الضحية أو فصلها عن العمل أو معاقبتها."

كما جرّم جميع أشكال العنف ضد المرأة من عنف مادي ومعنوي وجنسي واقتصادي وسياسي. 


النصوص (62) - الصفحة 1 من 7
اختيارات
نصوص وطنية و دولية | نصوص وطنية فقط | نصوص دولية فقط
 
ترتيب: ترتيب أبجدي    | تاريخ الإصدار          |   ترتيب أبجدي   
  
.: دستور الجمهورية التونسية
2014-01-27
.: العنف المعنوي في الدستور التونسي
.: المعاهدات الدولية في دستور الجمهورية التونسية
.: حقوق ذوي الإعاقة في دستور الجمهورية التونسية
.: العنف الجسدي ضد المرأة في الدستور التونسي
.: العنف الجنسي في الدستور التونسي
.: العنف السياسي في الدستور التونسي
.: العنف المعنوي في اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل بتاريخ 20 نوفمبر 1989
.: إتفاقية إنشاء منظمة المرأة العربية بتاريخ 12 سبتمبر 2001
2001-09-12
.: إتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل بتاريخ 20 نوفمبر 1989
1989-11-20




 

الأسئلة (75) - الصفحة 1 من 8
اختيارات
  
.: كيف يمكن لأحد الزوجين تتبع الآخر في صورة الاعتداء عليه بالعنف؟
.: أنا امرأة أجنبية أقيم في تونس خطيبي ابن بلدي يعنفني ويجبرني على مضاجعة الرجال مقابل المال؟ ماذا أفعل؟ الى أين أذهب؟ ما هي الإجراءات التي يجب اعتمادها؟
.: أنا امرأة أجنبية سوداء أعمل بمنزل ولكن تم سحب جواز سفري مني ولا يسمحون لي بالخروج من البيت ولا الحديث الى أي شخص خارج المنزل. لا أحصل على راتبي ولا أعرف كم هو أصلا. اعمل من الصباح حتى ساعات متأخرة من الليل طيلة أيام الأسبوع دون راحة؟ اريد ترك العمل والحصول على جوازي وحقوقي المالية ماذا أفعل؟
.: أنا امرأة تعرضت لمحاولة اغتصاب في الشارع، امشيت لمركز الشرطة لتقديم شكاية وتتبع المعتدين، رفض العون فتح محضر والخروج للبحث على الجناة، وقال لي احمد ربي انك لا باس، وامشي روح للدار ونقص مالهملة. اش نعمل؟ وين نمشي؟ وكيفاش ناخذ حقي؟
.: أنا راجلي يعنفني يوميا وما عنديش فلوس باش نمشي للطبيب باش ناخذ شهادة طبية، ولا نقدر نعمل محامي، وين نمشي؟ واش نعمل باش ناخذ حقي؟
.: أنا مواطنة نشوف كل يوم في الشارع وين داري امرأة ورجل ومعاهم أطفال من الصباح لليل يتسولوا، هل عادي الأطفال لا يذهبون للمدرسة؟ هل العادي الأطفال يكونوا في الشارع معرضين للخطر ولكل أنواع الامراض؟ هل الأولياء عندهم الحق يتركوا أولادهم في هكذا وضعية؟ ماذا يمكن فعله؟ وما هي الإجراءات؟
.: امرأة ذات إعاقة بصرية، لها رخصة كشك الا أن الأخ يقوم باستغلال الرخصة دون تمكين المرأة من أي مدخول مادي ويقوم بضربها كما تقوم الأم بتعنيفها وحرمانها من الطعام تضامنا مع الأخ، ليس للمرأة مكان آخر تأوي اليه. ما العمل؟ وكيف يمكنها استرجاع حقوقها؟
.: بنتي جاها عقد عمل في بلد عربي للعمل في نزل، إلا أنه بعد شهر من العمل لم تسترجع جواز سفرها وطلبوا منها ارتداء زي عاري وتلبية كل رغبات الحرفاء، كيفاش نساعد بنتي حتى ترجع؟ وكيف يمكنني تتبع النزل؟ وما هي الإجراءات؟
.: تعرّضت لمحاولة اغتصاب من طرف خطيبي ماذا أفعل؟
.: تم تحويل وجهتي من قبل مجموعة من الشبان وتم اغتصابي ماذا أفعل؟ الى أين أذهب؟ ما هي الإجراءات التي يجب اعتمادها؟





 
© 2005/2021
Powered by   InfoChallenge :: Internet Solutions for a Developing World